fbpx

الرئيس الأميركي

ترجمة – The Atlantic
لم تسلط شهادة مايكل كوهين في الكونغرس الأضواء على أكبر نقاط تعرّض ترامب للفضيحة وحسب، وإنّما كشفت أيضاً هشاشة فهمه وإداركه الصورة التي قد يكون عليها الحوار الوطنيّ.
ترجمة – Salon
يكره ترامب نفسه، يكره نفسه لأن والده عامله وكأنه سهم على شبكة الرأسمالية. لا يستطيع ترامب أن يواجه غضبه الذاتي، لذا – مثل معظم المتسلطين – يُوجّه هذا الغضب إلى الخارج، دون انقطاع.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني