fbpx

الديموقراطية

سارة ان رانك – نائبة مدير مبادرة الإصلاح العربي ARI
إن شعبية قيس سعيّد، المرتكزة على انفصاله عن النخب التقليدية وقدرته على بث قدر من إعادة التأهيل الأخلاقية في عالم السياسة، قد تُترجَم إلى قبول بإطالة أمد “الحالة الاستثنائية” الحالية تحت سلطته.
محمد ياسين الجلاصي – رئيس النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين
قضية حقوق الإنسان والحريات العامة والفردية في تونس ليست بالترف الفكري بل يمكن القول إنها المكسب الوحيد للثورة التونسية.
ميسا العمودي – كاتبة وصحافية سعودية
إذا كان صحيحاً ما يقوله بنو مرّة، أي انهم أبناء قطر وجذورهم تعود إلى ما قبل ولادة الدولة، أو لم يكن كذلك، هل يحق لدولة أن تحرم فئة من مواطنيها من حق الترشح في الانتخابات؟
هاجر الريسوني – صحافية مغربية
نظرياً، الحل هو في الديموقراطية والإرادة السياسية الحقيقية للإصلاح، ونظام يقوم على عقد اجتماعي يدعم العدالة الاجتماعية وتنمية الاقتصاد وتقليص الفوارق الاجتماعية ويحارب الفساد والريع، ويحترم الحقوق والحريات ويحميها…
كارمن كريم – صحفية سورية
أتخيل للحظة فوز مرشّحٍ ما غير الأسد، الفكرة غريبة بطبيعة الحال أي أن تقول اسماً غير الأسد كرئيس لسورية، ثم أتساءل ماذا سيحدث حينها؟
حسين الوادعي – كاتب وحقوقي يمني
أزمة الديموقراطية اليوم أزمه شاملة تواجهها الديموقراطيات العريقة، وتلك الناشئة أو المستجدة أيضاً. وعلى قدر الإجابة التي ستأتي من العالم الغربي، وعلى قدر الحلول التي ستقدم من هناك، ستكون الاستجابة.
عبدالله حسن – صحافي سوري
قبل الاستطلاع العلمي للرأي العام الذي أسسه غالوب، كانت الأفكار الأكثر شيوعاً هي أنه لا يمكن الوثوق بالرأي العام لأنه لاعقلاني، غير ذي علم، فوضوي، وجامح.. لكن غالوب كان يرى أن الناس عقلانيون، وأنه يمكن أخذ قرارات صائبة منهم.
ميريام سويدان – صحافية لبنانية
تعتقد الغالبية أن الانتخابات الرئاسية ستجرى بالحد الأدنى من المشاركة الشعبية. وهذا بسبب انخفاض درجة الحماسة لدى المواطنين للمشاركة في التصويت نتيجة التشكيك في جدية الانتخابات ونزاهتها.
خولة بو كريم – صحافية تونسية
الشعب الذي عايش قبل أشهر ليست ببعيدة تشرذم الحزب الحاكم وتشظيه ونقصد هنا “حركة نداء تونس” التي تفرق مؤسسوها وقياداتها إلى أحزاب وجماعات، وجد في قيس سعيد طوق النجاة الأقرب
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني