التنمر الالكتروني

مايا الحاج- صحافية لبنانية
لعلّ مراقبة صفحات النجوم تكشف أنّ الفنانات (الإناث) هنّ الأكثر عُرضة للتنمّر، وهذا ليس مستغربا في مجتمعات تحكمها عقليات “ذكورية”، تحاكم المرأة على جسدها ولبسها وشكلها وخياراتها الحياتية قبل عملها. ولعلّ آخر هؤلاء كانت الممثلة المصرية رانيا يوسف التي تحول “فستانها” الشفاف الى قضية رأي عام
حلا نصرالله – صحافية لبنانية
“كانت تصلني رسائل تهديد، وبعضها تخلله شتائم جنسية..لم أعرف كيف أدافع عن نفسي. فأغلقت صفحتي لأسبوع كامل.” سارة هي واحدة من فتيات كثيرات يتعرضن بشكل متزايد للتنمر على وسائل التواصل الاجتماعي.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني