التسول

منتظر الخارسان- صحافي عراقي
فوجئ ركاب الطائرة المدنية التابعة للخطوط الجوية الإيرانية “إيران اير” 5318 وعلى متنها ما يقارب 200 راكب، بوجود طفل ادّعى التسول كما أشيع في وسائل الإعلام، عابراً جميع الحواجز الأمنية السبعة.
أحمد الربيعي و حسن الناصري
يكشف هذا التحقيق من خلال التحري والمتابعة لنحو 5 أشهر، كيف تدار شبكات التسول في العاصمة بغداد وعدد من المحافظات العراقية من قبل عصابات مختصة، وكيف تحصل عمليات الاتجار بالبشر وصفقات شراء الأطفال من الأسر المعدمة لاستغلالهم في شبكات التسول، وكيف يُخطَف أطفال للغرض ذاته.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني