الاغتصاب

ميريام سويدان – صحافية لبنانية
في أغنيتها “صاحبة رأي” تقول إليسا “أنا واضحة وضوح الشمس في عزّ الضهر وفي عزّ الصيف”، إنها جملة مخيفة، وإذا عنتها إليسا بالفعل، فهي تعني أن “من أول دقيقة” أتت عن قصد ووعي، ولم تكن فعل مصادفة أو خطأ غير مقصود، وحسب.
سارة جمال – صحافية مصرية
“الستات حاسين بالخطر على نفسهم… كلنا حاسين بخطر في ظل نفاذ هذا النوع من القوانين، التي تحاكم النساء بسبب تضامنهن مع الناجيات من العنف الجنسي”
أحمد خواجة – صحافي رياضي
حادثة اعتداء ماسون غرينوود على عارضة الأزياء هارييت روبسون أعادت الجدل حول العنف الذي يمارسه نجوم رياضة ضد نساء، لا سيما في حال تعرضوا للهزيمة في المباريات أو للتهميش من مدربيهم.
نور سليمان – صحافية لبنانية
“هل جميع الضحايا قادرات على اللجوء إلى عدالة خارج لبنان؟ أم علينا أن ننتظر سفر المتحرش ليحاكم أمام قضاء نزيه؟”.
إيمان عادل- صحافية مصرية
“يدير أشقائي الذكور كل أملاك والدي الراحل وينتفعون بها ويعطونني (ملاليم) كمصروف شهري، وحجتهم أن لا داعي للتقسيم ما دمت غير متزوجة”
هاني محمد – صحافي مصري
يعلم تميم، وأي مصري آخر، أنّ الاغتصاب الزوجي لا يلاحقه القانون، فالقانون المصري لا يحتوي تعريفاً للاغتصاب الزوجي حتى يعتبره جريمة، ويتضمن إشكاليات تجعل تطبيق عقوباته مستحيلاً.
علي اياد – صحافي عراقي
“كنت أشعر بأنني غريب بين مجتمع الفتيات ، وأخشى أن انجذب اليهن.. أنا بداخلي رجل وكان علي كل يوم أن امثل دوري الأنثوي وهذا الأمر أرهقني”.
إيمان عادل- صحافية مصرية
تعرضت الشابة للاغتصاب الأول، وبدأت بعد ذلك تجربة لا تقل قساوة مع تكرار الاعتداءات عليها، ومعها بدأت رحله تجاهل محنتها كما تقول من قبل المعتدي الذي عمد الى نشر أخبار مسيئة لها.
عبدالله المحمد – صحافي سوري
يرصد هذا التحقيق خلال ستة أشهر، استئصال رحم فتيات سوريات مصابات بإعاقات عقلية، إمّا خوفاً من تعرّضهنَّ للاغتصاب ومن ثم الحمل، أو للهروب من مصاعب الدورة الشهرية وآلامها، والتي لا تستطيع المصابة التعامل معها.
ترجمة – The Atlantic
ثمة كم متزايد من الأبحاث التي تُشير إلى أن تدريبات الدفاع عن النفس قد تُمكّن النساء من مجابهة الخوف من التعرض للعنف الجنسي، إذ إنه يغرس في النفس شعوراً بالسيادة والتحكم والسيطرة الذاتية على سلامتهن.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني