الابتزاز الإلكتروني

سامية الأغبري – صحافية يمنية
عدم شعور الفتاة بالأمان، وخوفها من رد فعل أسرتها، يحولانها إلى جانية، مع أنها ليست مخطئة، وبذلك تضطر إلى إخفاء ما تتعرض له من ابتزاز وضغط، وهو ما قد يدفعها إلى تنفيذ رغبات المبتز.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني