الإطار التنسيقي

سامان داوود – صحافي عراقي
في المدى الحالي من الواضح ان “الديمقراطي الكردستاني” قد يكون الرابح الأكبر من تحركات الصدر الذي عطل عملية اختيار مرشح الاتحاد الوطني لرئاسة الجمهورية من البرلمان.
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
“من الواضح انه لا يريد نهائياً تمرير حكومة الإطار التنسيقي وسيحرك جماهيره لمنع أي جلسة برلمانية لاختيار رئيس الجمهورية ورئيس حكومة لا ينالان رضا الصدر”.
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
اللعبة إذاً انتقلت إلى الشارع. يد المالكي على الزناد، ومن ورائه يقف حلفاؤه المسلحون بدورهم، ويد الصدر على ثقله الجماهيري وقدرته على المناورة، وهو بدوره يمتلك ميليشيا مسلحّة.
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
التسجيلات التي تسرّبت للمالكي، شكّلت فرصة ذهبية لمقتدى الصدر للإطاحة به، وإعلان المواجهة مع الإطار التنسيقي حتى التخلي عن ترشيح المالكي.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني