الأسلحة الكيماوية

درج
عشرات المزارعين في الغوطا، يسقون ما يزرعونه باستخدام مياه الصرف الصحي لعدم توفر المياه بشكل كافٍ، وكذلك قلة الكهرباء والمحروقات لضخ المياه من الآبار التي بقيت صالحة للاستخدام.
راديو روزنة
استخدم أطراف الصراع، وبخاصة جيش النظام السوري، مختلف أنواع الأسلحة، إذ قصف المدن والبلدات بالبراميل المتفجرة والصواريخ الفراغية والارتجاجية والبالستية، كما استخدمت القنابل المحمّلة بغازات سامة بينها السارين. ولكن، لم يكن البشر فقط هم ضحايا الحرب، إذ طالت آثارها السلبية البيئة كذلك، بما في ذلك الماء والهواء والتربة، والغطاء الأخضر
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني