fbpx

اعتقالات

ريد مطر – صحافية مصرية
يذكرنا تواتر اعتقال صحافيات في مصر بلحن الشيخ إمام في أغنيته الشهيرة “إتجمعوا العشاق في سجن القلعة اتجمعوا العشاق في باب الخلق”.
هبة أبوطه – صحافية أردنية
سلسلة اعتقالات وانتهاكات حصلت في الأردن منذ بداية أزمة كورونا أثارت الكثير من التساؤلات والانتقادات.
هديل مهدي – صحافية لبنانية
شملت التحقيقات عدداً كبيراً من شبان المدينة، منهم من هو قاصر ومنهم من يعاني من حالات مرضية، وهذا الأمر استدعى استنكاراً وإدانة من جمعيات حقوقية بسبب الترهيب الذي فرضته تلك التوقيفات.
ريد مطر – صحافية مصرية
أصبح طقس إفراغ الهاتف المحمول من البيانات طقساً يومياً. فنسيان حذف محادثات “فيسبوك” قد يؤدي إلى اعتقال غير معلوم المدة ولا المكان، حتى أن المرور على سجل الأغنيات داخل هاتف محمول أصبح يثير ذعراً ممزوجاً بالسخرية
أحمد حسن – صحافي مصري
بات الاقتراب من وسط العاصمة المصرية خلال الأيام الأخيرة أمراً مثيراً للشبهات بالنسبة لرواده الدائمين، فالرسالة كانت واضحة أن ما حدث في 20 أيلول/سبتمبر لن يتكرر
ريد مطر – صحافية مصرية
أصبح “الأمل” أبعد من مجرد مفردة. بات قضية كبرى تحمل رقم 930 وتحالفاً تتم محاصرته، فتحت شعار “تحالف الأمل” تحركت أحزاب سياسية مصرية وقيادات سياسية واقتصادية لمحاولة تحريك شروط التفاعل في الساحة السياسية المصرية.
بادية فحص – صحافية وكاتبة لبنانية
حفلت السنة الإيرانية الجديدة، التي تبدأ في 21 آذار/ مارس، بموجات غير مسبوقة من أحكام الإعدام والاعتقال والقمع، ضد ناشطين سلميين طالبوا ببعض الحقوق المدنية والإنسانية.
سمر فيصل – صحافية سعودية
يصعب فهم سياق حملة الاعتقالات الأخيرة، لأن الأسماء المعتقلة أخيراً، توقف حاملوها عن الكتابة، وإبداء الرأي حول قضايا سياسية واجتماعية.. فلماذا تستمر حملة الاعتقالات اذاً؟
بادية فحص – صحافية وكاتبة لبنانية
أقدمت شرطة الآداب مدفوعة بأحكام قضائية في أكثر من مدينة إيرانية على اعتقال عشرات الشابات والشبان الذين يشتغلون في تصميم الأزياء والوشم والسولاريوم وتصفيف الشعر والتزيين النسائي وأغلقت المراكز والمؤسسات التي يديرونها أو يعملون فيها.
ديانا مقلد – صحافية وكاتبة لبنانية
هناك صمت مريب في السعودية، ففي ما خلا حملات التخوين، بالكاد يُسمع صوت يسأل عن المعتقلين والمعتقلات أو يحاول مناقشة مصيرهم. وهذا الصمت يبدو منسجماً مع حال الخوف السائدة، فحملة الاعتقالات غير مسبوقة، وتصرفات ولي العهد أوضحت أنه يضع معارضيه في السجن، والسجن ليس فندق خمس نجوم كما كان “الريتز كارلتون”.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني