اسرائيل

أحمد عيساوي – كاتب لبناني
حذّر شترنهل من تحوّل اسرائيل إلى قومية يهودية متطرّفة “تحمل كل بذور الشر التي تشبه النازية في صعودها” واعتبر أنّ الخطر الذي تشكّله الجماعات اليهودية المسيانية سيكون مدمّرا للمجتمع الإسرائيلي…
درج
إذا كنت تقرأ هذه المقالة على هاتفك الخلوي، فغالباً بعد الإنتهاء، ستتمنى لو كان بإمكانك إخضاع هاتفك لفحص مخبري متخصص كما تسنى للصحافي المغربي عمر راضي.
نصري حجاج – سينمائي فلسطيني
قبل الدخول إلى أسرار الهجومات على مقالة سليم بركات في الفزعة القبلية العشائرية الأخلاقية الصادمة في كتابات شعراء ونقاد وروائيين ووطنيين فلسطينيين وقوميين عروبيين وقراء شعر ورواد وسائل التواصل الاجتماعي من محبي محمود درويش ومريديه، من المثير أن نسأل لم كل هذا الهجوم ….
ماجد كيالي – كاتب فلسطيني
كيف بإمكان هضبة فيها كل تلك الجبال والوديان أن تسقط، وعند كل تلة كنت أسأل ذلك السؤال الغاضب: لكن كيف سقطت الجولان؟ بالنسبة إلي بدت الهزيمة كأنها حدثت للتو
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
لم يبدِ “حزب الله” ذكاء كافياً في تحويله النقاش حول سلاحه إلى الشارع، ذاك أن مقولة “سلاح المقاومة” صارت تردنا مباشرة إلى بعدها الأهلي والمذهبي، من دون أن يتوسط بينها وبين مشاهد الشارع وعبارات مثل “شيعة شيعة شيعة” أي فكرة أو مقولة أو ادعاء.
ترجمة – هآرتس
ربما بدأ حظر التجول والإغلاق التام اللذان فرضا في إسرائيل خلال جائحة “كورونا”، يبدوان مثل ذكرى باهتة، لكن قليلين يعلمون أن كثراً عاشوا في ظروفٍ مشابهة في الماضي…
جمانة عماد – صحافية فلسطينية
“أبناء العميل” صفة تلازم الأبناء منذ ابلاغهم بأن والدهم متخابر مع إسرائيل، فالأذى يطال العائلة بأسرها…
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
هناك محاولات ممنهجة من قبل الحكومة الإسرائيليّة، وخصوصاً من خلال وحدة السايبر التي ترأستها إيمي بالمور سابقاً، لإسكات الفلسطينيّين وإزالة محتوى الإعلام الاجتماعي الناقد للسياسات والممارسات الإسرائيليّة…
نصري حجاج – سينمائي فلسطيني
يحتدم الجدل بشأن شخصية السيدة اليهودية “أم هارون” التي يتناولها مسلسل يعرض في رمضان. هنا محاولة قراءة لصورة اليهود التي قدمها الإنتاج البصري العربي، منذ بدايات الإنتاج السينمائي في بدايات القرن العشرين.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
الناجي الوحيد من الكمين الإسرائيلي هو اليوم في قبضة الشرطة. وبين واقعة الكمين الإسرائيلي وكمين المصرف، نحو ثلاثين سنة أمضاها محمود في العمل الشاق بين متجره ومزرعته ومنزله، إلى أن جاء المصرف وانقض على جنى عمره
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني