fbpx

إيمانويل ماكرون

“درج”
انهم عصابة، وغير خَجِلون بهذا، وما يذهلهم هو أن ثمة من يوهم نفسه بحقيقة أن وصفهم بعصابة قد يخلف بهم شعوراً بالإهانة! لكن ما العمل حيال هذه المعادلة؟
أحمد عيساوي – كاتب لبناني
لم تمنع موجة الاحتجاجات الاجتماعية التي تجتاح فرنسا من تسليط الضوء على الصورتين “الفضيحة” اللتين جمعتا المحامي الفرنسي اللبناني إيلي حاتم بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وعقيلته بريجيت.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني