إسرائيل

مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
حادثة الاعتداء “الأمنية” على نجل الأسير الزبيدي، ليست الأولى ولن تكون الأخيرة، وهي تأتي في سياق مستمر من انتهاكات حقوق الإنسان والعنف، التي تمارسها الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الضفة.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
هذه الزيارات هي وقائع تعري حقيقة الصراع، وتضعنا أمام مشهد لا علاقة له بغير مصالح أنظمة لا يعنيها سوى حماية مصالحها، ومواصلة قمعها شعوبها.
عادل حداد
الفارق بين السينما، وبين الخطاب السياسي، أن الأولى تناضل وسط إشكاليات وأفكار وتمزقات عاطفية وأسئلة ذهنية، فيما الثاني قد يتجاهل تماماً هذه الجوانب.
ترجمة – هآرتس
يا عزيزي أبو العيش، اختَر طريقًا أخرا. فإذا لم يُصغ لك قضاة المحكمة العليا في القدس، فاذهب إلى لاهاي… بإمكانك تقديم دعوى ضدّ النظام القضائي الإسرائيلي في لاهاي، لمنحه حصانة اوتوماتيكية لجميع جرائم الحرب التي تقترفها الدولة.
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
لا تختلف خلفية التعذيب وسوء المعاملة التي تتعرض لها النساء عن تلك التي يتعرض لها معظم المحتجزين، بغرض الحصول على اعتراف من النساء بشأن الواقعة التي يتم التحقيق بشأنها، أو بغرض إخضاعهن للعقاب في مراكز الإصلاح والتأهيل، حيث يمضين مدة المحكومية.
مي ابو حسنين – صحافية فلسطينية
“محمود، قائد ومثقف ورياضي وعنيد، ولكنه إنسان له قلب يحلم كأي شاب بالحرية والزواج وأن تكون له أسرة ويعيش بسلام، لذلك وجب على كل المسؤولين التحرك للإفراج عنه؛ 30 عاماً في الأسر تبدو كافية”
ماجد كيالي – كاتب فلسطيني
عن أي سوريا يدافع أصحاب التنكر لمعاناة الشعب السوري؟ وهل سوريا مجرد قطعة أرض أو مجرد ساحة أو موقع جغرافي، أم أن سوريا هي شعبها، ومن دونه تكف عن كونها سوريا؟ 
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
تراقب إسرائيل تطورات الوضع في السودان، من دون أن تعلق عليها بشكل رسمي، على عكس الدول الغربية التي سارعت إلى إدانة الانقلاب، الأمر الذي قد يفهم على أنه دعم إسرائيلي ضمني للانقلاب.
محجوب الزويري – مدير مركز دراسات الخليج/ جامعة قطر
إن أولوية الإمارات هي عقد صفقات تجارة ثنائية مع إسرائيل؛ لذلك من الواضح أن الأعمال التجارية ستكون لها الأسبقية على تقديم الدعم أو الاهتمام بحقوق الفلسطينيين وقضيتهم.
“درج”
إسرائيل إضافة إلى انتهاكها الحقوق الفلسطينية، لا تختلف عن أنظمة غير ديموقراطية استعانت ببرنامج “بيغاسوس” لاختراق هواتف نشطاء معارضين ولتعقبهم وقتلهم.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني