ألمانيا

محمد خلف – صحافي عراقي
“كان يُسمَح لنا بالخروج فقط إلى المحطة لشراء السندويشات والسجائر، وهذا يحصل بمرافقة حارس خشية هروبنا. لم يكن بمستطاعي طلب النجدة من دوريات الشرطة، فالقوادون كانوا يتباهون بعلاقاتهم مع عناصر الشرطة الذين كانوا يبلغونهم قبل القيام بمداهمة النزل!”.
فرح شقير – مدونة لبنانية متخصصة في الاقتصاد
تملكتني فكرة حزينة، مفادها أن عيني التقطت ذبذبات الحزن من عيون السوريين وبخاصة السوريات اللواتي التقيت بهن في مطاري بيروت وفرانكفورت.
محمد خلف – صحافي عراقي
أطلقت مجموعة “السلام 313” هذا الاسم على نفسها، تيمناً بالإمام الشيعي الغائب المهدي المنتظر المقدس عند الشيعة في العالم. إلا ان المعلومات عن المجموعة تقتصر على فيديوهات بثتها على “يوتيوب” فيها تسجيلات تعرف بها عن نفسها، وتوجه تهديدات للعراقيين والعرب المهاجرين في ألمانيا.
ترجمة – هآرتس
واحدة من أكثر الحقائق شهرة حول الهولوكوست، هي عدد الضحايا اليهود الذين قتلتهم ألمانيا النازية حتى نهاية الحرب العالمية الثانية. ربما من غير المستغرب أن يكون أيضاً رقم 6 ملايين، هو ما يستهدفه ناكرو الهولوكوست عندما يحاولون التشكيك في جوهر المسألة. فمن أين جاء رقم “6 ملايين” هذا؟
ترجمة – Financial Times
“كم من الكلمات كان لا بد أن تُقال قبل أن تحدث محرقة الهولوكوست؟ وكم من الكلمات سيتعين أن تُقال حتى يُعيد التاريخ نفسه؟”.
محمد خلف – صحافي عراقي
في أيلول/سبتمبر الماضي تجمع أكثر من 200 شخص في المقبرة الاسلامية في برلين لتوديع نضال ربيع، وهو أحد أفراد إحدى العصابات العربية وقتل في ظروف غامضة. قالت صحيفة “شتيرن” الألمانية: “المشهد الذي بثته القنوات التلفزيونية يحاكي أفلام المافيا الأميركية”. فنضال ربيع الذي ولد في لبنان هو أحد (أمراء) هذه العصابات التي تتسيد العالم السفلي في برلين..
ترجمة – New York Times
طردت مجلة دير شبيغل ريلوتيوس على خلفيّة مقالاته المُفَبركة، ونشرت اعتذاراً مطوّلاً لقرّائها هذا الأسبوع. لكن كما يقول المحلّلون وكبار الصحافيين، فإن سقطة مجلةٍ كانت تُعد رائدةً في التحقيقات الاستقصائية الكبيرة في ألمانيا، يمكن أن تكون لها نتائج متعاقبة على وسائل الإعلام الإخبارية
ترجمة – new republic
منذ اندلاع أعمال الشغب لليمين المتطرّف عقب مقتل رجل ألماني على يد اثنين من اللاجئين، احتضن وسط مدينة كيمنتس تظاهرات أسبوعية ضد المهاجرين والحكومة التي رأى المحتجّون أنها تسمح لهم بدخول ألمانيا. تضم مجموعة الأشخاص الذين يجتمعون لأجل التظاهر أفراد يبدون يمينيين أكثر من الحزب اليميني البديل…
ياسمين ابراهيم
لقد قالت ميركل حين أعلنت قرارها أنّه “حان الوقت لفتح صفحة جديدة”. ربّما. لكنّ الصفحة الجديدة التي ستُفتح ستكون بالتأكيد من ثمار الانتصار الشعبويّ على ميركل التي يكفيها اعتزازاً أنّها ظلّت، حتّى اللحظة الأخيرة، تحاول التصدّي لهجمته العاتية والكريهة.
ترجمة – New York Times
كانت ألمانيا الشرقية في السابق، بالطبع، دولة شيوعية. أمّا اليوم فهي مرتعاً للتعاطف اليميني المتطرّف والكراهية الصريحة. فماذا حدث؟
ترجمة – The Atlantic
النقاشات الأخيرة حول الهوية الألمانية والمجتمع والتاريخ ألقت بالبلاد في أزمة وجودية: ماذا يعني أن تكون ألمانياً؟ وما علاقة ألمانيا بتاريخها المظلم؟
ترجمة – بي بي سي
قال نائب زعيم حزب “البديل من أجل ألمانيا” (AfD) اليمني المُتطرف، إن مهاجرين غير شرعيين في ألمانيا ارتكبوا “447 واقعة لجرائم قتل” خلال العام الماضي.فهل ازدادت الجريمة بسبب المهاجرين واللاجئين؟
محمد خلف – صحافي عراقي
أصدر الكاتب الألماني تيلو زاراتسين كتابه الجديد “استيلاء عدواني: كيف يعيق الإسلام التقدّم ويهدّد المجتمع”، الذي أثار سجالات حادّة ومتباينة الاتّجاهات حول ما تضمّنه من طروحات وأفكار عن المسلمين ووجودهم في ألمانيا…
محمد خلف – صحافي عراقي
ما الذي يحدث في دولة ميركل؟ تساءل المعلّق السياسي في موقع “دويتشة فيلله” الكسندر اندرييف، وأجاب “يحدث بالضبط الشيء نفسه الذي كان حدث قبل 25 سنة، حينما ارتجت المانيا إثر موجة عارمة من العنصرية والكراهية ضد الأجانب وطالبي اللّجوء السياسي
يوسف بشير
فاجأت المستشارة الألمانيّة أنغيلا ميركل الألمان والأوروبيّين والعالم بخطاب استقالتها المفاجئة الذي أعلن نهاية حياتها السياسيّة.
درج
كان من آثار الهزيمة التي مني بها تنظيم الدولة في العراق وسوريّا أنّ الكثيرين ممّن يُقدّر عددهم بما بين خمسة وستّة آلاف أوروبيّ، ممّن ذهبوا إلى بلاد ما بين النهرين كي يقاتلوا، أو كي يعيشوا في ظلّ ما يُسمّى الخلافة، إنّما يعودون الآن إلى أوطانهم. ما من أحد يعرف حجم التهديد الذي يمثّله هؤلاء العائدون.