fbpx

أحمد راضي

ميزر كمال- صحافي عراقي
كبرتُ بسرعة وسحقتني الحياة بكل قسوتها، وشاهدت موت أصدقائي الذين كانوا يريدون أن يصبحوا مثل أحمد راضي. لم تمهلهم الحرب كثيراً، ولم يسعفهم العمر ليصبحوا لاعبين مشاهير، ولا حتى أشخاصاً بسطاء. وبقيت أنا كلما رأيت أحمد راضي يقفز ذلك الطفل الفقير في رأسي
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني