fbpx

ثقافة

نبيل مروة – موسيقي لبناني
“في سنةٍ ما من سنوات المراهقة ينعطف واحدنا، غالباً مع شلّة من أصحابه، إلى محلّ يبيع السندويش “واحد فلافل من فضلك” أو “واحد شاورما”. طالب السندويش لا يكون يعرف، في تلك اللحظة، أيّة فعلة يفعل. لا يكون يعرف أنّه يتمرّد، وأنّه، في حدودٍ ما، يمارس تحرّره الأوّل من سلطة العائلة ونظامها الأبويّ”.
إيمان عادل- صحافية مصرية
كانت ضحكات سيدات نادي الجزيرة استمراراً غير مدبر لسلسلة تعبيرات أخذت قيماً تطهرية واشتبكت في منظومة الصراع بين سلطة حاكمة وحازمة تجاه الأخلاق، ومنظومة متحررة من مفاهيم الذكورة المثيرة للسخرية…
علاء رشيدي – كاتب سوري
يبقى الشيطان أو الشر الأساس قائماً في الثقافة والفكر الإنسانيين، فالشيطان ابتكار إنساني في النهاية.
إيلي عبدو – صحافي سوري
“حضنان دافئان”، تحكّما بمصائر السوريين لسنوات طويلة، والحنين لأحدهما حالياً، ليس بريئاً من الحنين إلى الثاني، على رغم اندلاع احتجاجات عارمة وتقديم تضحيات.
عبدالله حسن – صحافي سوري
ترى اللائكية أنّ الدين بحيازته السلطة السياسية كان أخضعَ الاقتصادي والاجتماعي والثقافي لإرادته، ما يجعله قادراً بشكل مُطلق على ابتلاع المواطنين وإغراقهم في “الجهل”.
عمّار المأمون – كاتب سوري
أنقذت شركة “فايزر” للدواء البشريّة مرتين، الأولى عام 1989 والثانية عام 2019، في كلا التاريخين كان هناك “مرضٌ” لا مرئيّ يُهدد حياة الناس، وبصورة أدق، يهدد استمرارهم وقدرتهم على البقاء.
ريان ماجد – صحافية لبنانية
تركنا البلد منذ ما يقارب الثلاثة أشهر، التحقنا بجزء من أصحابنا السوريين الذين جمعتنا بهم بيروت. محظوظون بأن “الموت ضلّ الطريق إلينا”، ومحظوظون بأننا استطعنا الإيفاء بوعدنا لابننا.
علاء رشيدي – كاتب سوري
“بدنا نجيب جثة التاريخ اللبناني كلو، نحطا هون ونشرحها قدامكن”. ومن هنا يأتي عنوان المسرحية.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
هل كان على حاتم علي ألا يكون مخرجاً، وأن ينسحب من دورة الإنتاج الدرامي في سوريا؟
كارمن كريم – صحفية سورية
حاتم علي، السوري المنبوذ، يعود محملاً على الأكتاف، وعلى رغم المأساة واليأس حضر في جنازته فرحٌ شفيف، فرح العودة والانتماء خارج سلطة النظام ومباركة الحضور الرسمي.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني