أما بعد

“درج”
حرمت جائحة كورونا 1.1 مليار طفل من التعليم المدرسي، وجعلت ملايين التلاميذ يقضون وقتاً طويلاً بمفردهم أمام شاشاتهم، سواء لمشاهدة التلفاز أو متابعة منصات التواصل الاجتماعي. مع ذلك، تشير أزمة “كورونا” وما رافقها من أخبار الكاذبة، إلى أهمية التثقيف الإعلامي الموجه للجمهور الشاب وتعزيز وعيه لبناء مواطنة فعالة.
Mohammad Gharbieh
منذ بداية الجائحة واجهت وسائل الإعلام كما المؤسسات الأخرى مصاعب اقتصادية، وإن كانت نسب المشاهدات قد زادت في بعض المؤسسات الإعلامية خلال هذه الأزمة. فقد كثيرون وظائفهم، في حين خسر صحافيون مستقلون معظم عوائدهم. فما السيناريوات التي تنتظر وسائل الإعلام على المدى المتوسط؟ وهل ستنهض؟
Mohammad Gharbieh
تلعب وسائل الإعلام دوراً هاماً في توعية الناس بآثار الفساد السلبية على النتائج السوسيو-اقتصادية (الاقتصادية الاجتماعية). لكن في الوقت الذي يُكشف فيه جانب الفساد المتعلق بالمواطنين، تظل تغطية القضايا الأكثر تعقيداً والمتعلقة بالقطاع الخاص والسلطات السياسية ضعيفة. فكيف يمكن لصحافي التحقيقات العمل في ظل غياب استقلال الاعلام ووجود تهديدات مستمرة؟
Omar Kaskas
‎في قطاع تحتدم فيه المنافسة، تحاول صحافة البيانات والتسويق أن تكون لها الأسبقية على الصحافة التقليدية، كيف بإمكان الصحافي أن يواكب الركب؟
Omar Kaskas
القضايا المتعلّقة بالكوارث البيئية الكبرى كنهب الموارد، ونهب الممتلكات، والتلوث، والاتجار غير المشروع في الحياة البرية، تخفي غالباً فساداً وراءها، تتورط فيه سلطات محلية أو شبكات مافيا أو شركات. ويفلت المسؤولون عن الكثير من هذه الانتهاكات والفضائح من الملاحقة القضائية كما تفلت الماء من بين الاصابع.
Omar Kaskas
كيف يمكننا كصحفيين أن نتحدث عن هذا الموضوع التقني من خلال ربطه بعادات الأكل الاجتماعية والثقافية لدينا؟
Omar Kaskas
في آخر تقاريرها، كشفت منظمة “مراسلون بلا حدود” أن 73٪ من الصحافيات قد تعرضن لتحرش وتعنيف عبر الإنترنت. ما يضع الصحافيات، أمام مخاطر ترتبط بجنسهن.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني