fbpx
صهيب الأحمد – طبيب سوري
أصبح مريض “كورونا” الذي تخلت بحجته وزارة الصحة عن مسؤولياتها الأخرى، بغنى عن خدمات هذه الوزارة المتمثلة بمراكزها ومستشفياتها، أما بقية المرضى، الذين ينتظرون حلول موعد عملياتهم، فأمامهم المزيد من الانتظار.
صهيب الأحمد – طبيب سوري
فوضىى مطلقة يعيشها الكادر الطبي السوري الذي يسعى أفراده غالباً للتهرب من الدوام عبر وسائل عدة منها الاجازات غير المدفوعة الأجر هربا ًمن الاستهتار الذي يهدد حياتهم وحياة المرضى معاً…
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني