fbpx
منتظر ناصر – صحافي عراقي
لم يتوقع الصدر أن خروج أنصاره من الساحات سيزيدها زخماً ومعارضة، ما جعله يعود عن قراره الذي اتخذه بالانسحاب منها في غضون أيام، لكن العودة هذه المرة اتسمت بالعدائية والعنف بين الطرفين.
منتظر ناصر – صحافي عراقي
على طريقة ضباط الحرس الثوري الإيراني، في إطلاق التصريحات ضد خصوم دولتهم، فاجأ نائب رئيس “هيئة الحشد الشعبي” العراقية، أبو مهدي المهندس، الجميع ببيان يثير الجدل، غير مبالٍ بتداعياته على موقف البلاد الرسمي للبلاد والذي تمثله الحكومة حصراً.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني