محمد إبراهيم
“إما أن تعمل مرشداً لديهم وتقوم بإمدادهم بالمعلومات أو الاتفاق على تسليمهم بعض المتعاطين، إذا كان قسم الشرطة في حاجة إلى تقفيل المحاضر، أو لن تسلم منهم أبدا”.
محمد إبراهيم
بينما يفتش أحدهم محتويات المطبخ، عثر على زجاجة بيرة في الثلاجة، ثم خرج بها ليخبر الضابط بكل ثقة: “مش إخواني يا باشا، لاقينا في تلاجته بيرة”.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني