مروى ملحم – كاتبة سورية
تعاني النساء اللواتي لا يتمكن من الإنجاب من النبذ والتهميش والدونية. ولأجل هذا أيضاً تهيئ الأمهات بناتهن ليكنّ أمهات قبل كل شيء، لكن مرة ثانية، ماذا لو أردنا شيئاً مغايراً؟
مروى ملحم – كاتبة سورية
نشرت أول صورة لباريس ليلاً من شباك الطائرة، فكان أول رد من أحد الأصدقاء “كل هاد كهربا؟” وتتالت بعدها عبارات الوداع والسلام والأمنيات المذيلة جميعاً بتعليق مكرر عن الكهرباء “انعمي بالكهربا”، “جيبي معك شوية كهربا”، “انتبهي تتكهربي”، “كيف التقنين بفرنسا؟”
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني