fbpx
إيلي عبدو – صحافي سوري
الأرجح أن موقفها من نظام عبد الفتاح السيسي الذي امتدحته ودافعت عنه، ليس سقطة من مسيرتها بقدر ما هو استجابة لطريقتها في التفكير، حيث اتخاذ المواقف، يهبط ويصعد، دون معيار محدد…
إيلي عبدو – صحافي سوري
الغاية من تحليل علاقة الكلمتين اللتين شكلتا أساسا لشعار “تجرأنا على الحلم ولن نندم على الكرامة”، ليس نقد الشعار بحد ذاته، إنما التنبه إلى ما هو أبعد، أي علاقة السوريين بانتفاضتهم وكيف يقرأونها بعد عشر سنوات عليها.
إيلي عبدو – صحافي سوري
السلطة في لبنان شديدة المرونة، ولديها قدرات هائلة على المناورة، لذا، على الانتفاضة، مجاراتها بخطاب ديناميكي يلحظ التفاوتات ويلعب عليها لمراكمة مكاسب، تقترب من الطموح القيمي…
إيلي عبدو – صحافي سوري
البيانات، قاصرة عن الإحاطة بتعقيد الأوضاع، حتى بما يخص الموقف، فضلاً عن كونها استكمالا للسلوك الحزبي لدى بعض المثقفين المقتنعين باستمرار وهم الأدوار السابقة…
إيلي عبدو – صحافي سوري
حاولت قناة “العربية” ، بما تمثل، استثمار رغد في صراعها مع إيران، ومنحتها منبراً لانتقاد الساسة الجدد في العراق وعدم ولائهم للوطن، فيما حاولت رغد استثمار القناة، لتمجيد والدها وجعله “بطلا”.
إيلي عبدو – صحافي سوري
أصبح السجن “مدرسة” المثقفين والمؤمنين والسياسيين، وتحول الطارئ المعطوف على تجارب مؤلمة، إلى دائم، يمكن تأويل ما يحتويه من ألم بوصفه نضالاً ومقاومة وصموداً، حيال آلة التعذيب والموت اليومي.
إيلي عبدو – صحافي سوري
التعامل مع الأنظمة المنفصلة عن مجتمعاتها، على أنها سلطات ضمن نظرة فوكوية، لا يساهم في خلق التباس حول هذه الأنظمة ويعطل فهمها انطلاقاً من ظروف نشوئها، وحسب، بل يخلق مبررات لسلوكها القمعي…
إيلي عبدو – صحافي سوري
“حضنان دافئان”، تحكّما بمصائر السوريين لسنوات طويلة، والحنين لأحدهما حالياً، ليس بريئاً من الحنين إلى الثاني، على رغم اندلاع احتجاجات عارمة وتقديم تضحيات.
إيلي عبدو – صحافي سوري
ليس غريباً وجود أشخاص، وربما جماعات، متحمسين للتخلص من النظام السوري لكنهم مؤيدون بشدة لصدام حسين أو لتنظيم “الدولة الإسلامية”، ثمة انفصام في التعاطي مع القاتل، انطلاقاً من انتماءات طائفية وسياسية وإيديولوجية.
إيلي عبدو – صحافي سوري
استخدام الدول بنماذجها المختلفة، كمسرح لحرب الطوائف في المشرق، غالباً ما يتلازم مع دعوات كبرى كالقومية والعروبة لدى السنّة، والمقاومة والتحرير لدى الشيعة، والوطنية والحياد لدى الأقليات غير الإسلامية.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني