fbpx
علاء رشيدي – كاتب سوري
السؤال الإشكالي في التعامل مع الكارثة، هل علينا جبرُ الضرر والاستمرار وإعادة البناء بحيث تتجاوز الذاكرة ما حدث؟ أم علينا أن نحتفظ بالذكريات التي تؤشر إلى الكارثة؟
علاء رشيدي – كاتب سوري
أخفت بيروت الفاعل، لتبين إمكان تعدد الجناة المحتملين عن ارتكاب الأذية. برهنت أن كلاً منهم قد يكون الجاني، وتكشفت لدى كل منهم ما يكفي من مزايا القدرة على الاعتداء، الإرهاب، والتسلط.
علاء رشيدي – كاتب سوري
الحقيبة تصبح جزءاً من الأنا المهاجرة، وفقدانها يعني فقدان الذات، وفقدان أغلى ما تبقى من الهوية الشخصية. ولهذا، نجد عنصر الحقيبة حاضراً في الكثير من الأعمال الفنية السورية…
علاء رشيدي – كاتب سوري
تبحث الإنسانية أن تُخلد تجربتها أو سيرتها على شكل حكاية، فنقول: “كان يا ما كان، هناك حضارة الإنسان، لم تهتم جيداً وبدقة لمضامين وأخلاق حكاياتها، فانقرضت، وهكذا كانت حكايتها”.
علاء رشيدي – كاتب سوري
تروى محطات من التاريخ عبر حكايات وصور وفيديوات من مأساة الطفولة السورية… هنا محاولة لرسم مسار امتهان وتحطيم الطفولة السورية في العقد الأخير.
علاء رشيدي – كاتب سوري
مع تجربة الحجر المنزلي العالمية تفاقمت حالات عنف الشريك ضد النساء. ومهما انتصرت الإنسانية على أوبئة قوية، فإن بقاء العنف ضد المرأة هو خسارة للحضارة الإنسانية كاملة
علاء رشيدي – كاتب سوري
وكأن الجسد ممنوع من استخلاص هويته عبر تجربته الشخصية بل عليه اللهاث وراء كمال غير حقيقي أصلاً، وغير موجود في الزمن الدنيوي…
علاء رشيدي – كاتب سوري
“ليس هناك عزلة، إننا على الدوام ممتلئون بالآخرين”.
علاء رشيدي – كاتب سوري
العنصرية، العبودية، التعذيب، والحروب هي المصدر الأول لخسارة النوع الإنساني. هل هناك خلاص من هذه الممارسات الإنسانية المؤدية إلى إفناء النوع؟
علاء رشيدي – كاتب سوري
الموت أقرب إلى المخيلة والتقبل البشري من الوباء. الموت أزلي، الوباء طارئ. لذلك ترد أنباء عن ممارسات حرق جثث المرضى في أماكن بعيدة من المدن.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني