حسام عيتاني – كاتب لبناني
لأن اكثرية مثقفيهم تنتمي الى الطائفة الشيعية. هذا الجواب المباشر والمختصر على سؤال العنوان، ورغم ارتكازه على عدد من الشواهد والأدلة، إلا أنه يبقى في سياق التفسير الهوياتي (الثقافوي) للظواهر الاجتماعية والسياسية.
حسام عيتاني – كاتب لبناني
يتقدم رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان لاحتلال موقع المُنظّر والمنفّذ لعملية الطلاق بين الديموقراطية وبين الليبرالية بعد اقتران دام أكثر من سبعة عقود.
حسام عيتاني – كاتب لبناني
يطعن شيء ما، طعنات خفيفة لكن موجعة، الاستقرار العربي كلما بدا أن هذا الأخير آخذ في نشر سلطته واستعادة مكانته القديمة. شيء يظهر من الهوامش المُهمَلة في تفكير السلطات واهتماماتها ليقول إن الأمور لا يمكن أن تسير على النحو الذي سارت عليه ..
حسام عيتاني – كاتب لبناني
هناك من يرى فسادا آخر، “كبيرا” إذا صح التعبير، لم يتناوله نصر الله في كلمته التلفزيونية. يتعلق هذا الضرب من الفساد بنظرة الحزب الى معنى الاجتماع اللبناني والدولة والمجتمع والسيادة والحقوق العامة.
حسام عيتاني – كاتب لبناني
صبّ اللعنات على برنارد لويس، منذ إعلان وفاته قبل أيام لا يفيد شيئاً في قراءته قراءة نقدية ومقارنة بغض النظر اكان مستحقاً لهذه اللعنات أ م غير مستحق.
حسام عيتاني – كاتب لبناني
الأفدح من آراء الكتّاب الإسرائيليين يظهر في تعليقات القرّاء على مواقع الصحف. أكثرية ساحقة تؤيد قتل الفلسطينيين بذرائع الدفاع عن الحدود ومنع اختراق الإرهابيين لها أو حتى من دون أي ذريعة، ما يصور حقيقة الإنهيار الكامل لما سمّي ذات يوم “معسكر السلام” وافتقاره إلى قاعدة جدية تساهم لجم في التغول الإسرائيلي المعتمد على القوة ومنطق الغلبة و”الإبادة السياسية”.
حسام عيتاني – كاتب لبناني
المسيرات والاعتداء على الرموز في بيروت كانت رأس جبل الجليد من برنامج كامل لتطويق أي اعتراض على المستقبل الذي يُرسم للبنان، وقد بدأ فور صدور نتائج الانتخابات حتى لا تأخذ الظنون أفكار أحد وألا يتوهم أن في قدرته تغيير الواقع القائم المستند الى ترسانة هائلة من السلاح والتجييش المذهبي.
حسام عيتاني – كاتب لبناني
أدين لياسين الحافظ وكتابه “الهزيمة والايديولوجية المهزومة” بأول دش من الماء البارد نزل على رأسي الماركسي – اللينيني المقولب. لكن هذا الدش لم يكن ليترك أثرا لولا الضيق الشديد بما كنت امر به ومن عدم اقتناع بما كان الرفاق يقولون ويفعلون. وبدل من رمي الطفل مع ماء الغسيل والتخلي عن كل ما عرفته على امتداد طفولتي وشبابي، وجدتني اعود الى قراءة جديدة للثنائي النضالي ماركس ولينين بعدما اختفى غيفارا من المشهد وان ظلت صورته مرفوعة في صدر دار اهلي.
حسام عيتاني – كاتب لبناني
ليس في أرشيفنا حالة واحدة من تحسن الواقع العربي الداخلي بعد أي جولة كبيرة من القتال مع اسرائيل، ما يحملنا على تساؤل عميق عما قد تؤول أوضاعنا اليه في حال اندلعت حرب جديدة قد تكون إيران من أطرافها هذه المرة، إلى جانب اللاعبين المحليين.
حسام عيتاني – كاتب لبناني
شكلية ديكور هيئة الاشراف على الانتخابات تندرج في آلة ضخمة لم تبدأ العمل مع هذا الاستحقاق ولن تتوقف بعده. هي آلة ذات همّ تربوي بمعنى صوغ المواطن اللبناني وتطلعاته وآماله بما يتوافق مع ضيق العيش فيه، وضيق أفق سياسييه وتقديم التغيير، سواء من الداخل او الخارج، كاستحالة لا تقل عن محاولة كسر الحائط بالرأس العاري.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني