سامر مختار- صحافي سوري
“كان للمجزرة أثر سلبي على نفوس الناس في إدلب، وليس في إريحا فقط، وهناك تخوف من أن يتكرر استهداف الناس في الأسواق والمناطق التي تضم مدنيين”.
سامر مختار- صحافي سوري
“من سكن بيوت المهجرين، هم عائلات المسلحين الذي سيطروا على المنطقة، وتقنياً، هؤلاء أيضاً نازحون، لكن تم تمييزهم عن النازحين العاديين، والذين بعدما نزحوا من مناطقهم لم يحظوا بأماكن أخرى، وهذه النقطة مهمة”. 
سامر مختار- صحافي سوري
عندما سمعت خبر إغلاق مكتبة نوبل، وشاهدت الصورة التي تم تداولها على “فايسبوك” لواجهة المكتبة وصاحبها يقف أمامها، أنا أيضاً أصابني الحزن، فصاحب المكتبة ليس شاباً في بداية حياته، بل هو رجل في السبعين تقريباً، بملامح حزينة.
سامر مختار- صحافي سوري
“بالنسبة إلينا كسوريين لا يوجد أي ضمانات للمستقبل في تركيا، نحن لا نستطيع الحصول على جنسية هنا مثلاً، وهناك خوف دائم بأن يحدث أي شيء يهدد وجودنا، كأن يجري ترحيلنا على دفعات إلى الشمال السوري”
سامر مختار- صحافي سوري
“ما يحدث في درعا البلد هو محاولة النظام السوري الانتقام من أهالي المنطقة، لأنهم خرجوا في تظاهرات ضد الانتخابات الرئاسية، وهو السبب الرئيس الذي دفع النظام لجلب ميليشياته ومحاصرة المنطقة وتجويع أهلها، بحجة تسليم السلاح”
سامر مختار- صحافي سوري
بعد فشل الوفد الروسي في إقناع الشيخ حكمت الهجري بتشجيع الأهالي على الذهاب إلى صناديق الاقتراع والمشاركة بالانتخابات، بدأ النظام السوري باتباع أسلوب التهديد والترهيب.
سامر مختار- صحافي سوري
المرسوم تضمن استثناءات عدة، من بينها “جرائم تهريب الأسلحة”، والخيانة والتجسس، والتعامل مع العدو، والمتفجرات، وجرائم الإرهاب التي تسببت بالوفاة. ليبقى السؤال البدهي والمتكرر، ما مصير آلاف المعتقلين السياسيين الذين يوجه لهم نظام الأسد تهماً كثيرة…
سامر مختار- صحافي سوري
“مع الأسف، من المتوقع أن نشهد المزيد من الكوارث، لأن عدداً كبيراً من السوريين في السودان، يبحثون عن وسائل للهروب، من أجل الحصول على وضع أفضل من وضعهم الحالي في السودان”.
سامر مختار- صحافي سوري
خاضت نوال السعداوي معارك شديدة، من أجل تجريم ختان الإناث، وواجهت بسببه مشاكل كثيرة، إلا أنها لم تتوقف عن انتقاد هذه العملية البشعة…
سامر مختار- صحافي سوري
حافظ حاتم علي في فيلم “الليل الطويل” على حساسيته الشاعرية التي اعتدنا عليها في أعماله الدرامية، لكن هذه المرة مع اختفاء الألوان الدافئة الحميمة والإضاءة الصفراء، إذ غلب على الفيلم اللون الأزرق القاتم…
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني