fbpx

نتائج البحث عن: عمر البشير

درج
الانتقال إلى حقبة ما بعد عمر البشير لن يكون سهلاً أو قصيراً ولنا في دروب الجلجلة التي خاضتها دول الثورات العربية التي سبقت السودان في الاحتجاج عبرة،لكن كان ينبغي للبشير أن يسقط..
مايا العمّار- صحافية لبنانية
لا يبدو أنّ اليأس يدقّ أبواب السودانيّين لا من قريب ولا من بعيد، ذاك أنّ الرئيس عمر البشير ماضٍ في إجراءاته التصحيحيّة وتعديلاته الوزاريّة، والمتظاهرين، شبّاناً وشابّات، ماضون نحو المزيد من “المواكب” أو المسيرات الاحتجاجيّة لمطالبته بالتنحّي وحلّ الحكومة الحاليّة، على غرار موكب 6 يناير، أو موكب الرحيل، الذي انطلق يوم الأحد باتّجاه القصر الجمهوري…
ترجمة – The Guardian
على رغم الانشقاقات في الجيش، أتى الإعلان عن إقالة عمر البشير من خلال الجيش الذي يعتزم الاستيلاء على السلطة. هذه أخبار سيئة للسودان، إذ لا أحد من جنرالاته بريء تماماً من فظاعات البشير
خالد منصور- كاتب مصري
تحقق الشعار الذي رفعه المتظاهرون السودانيون السلميون وهو أن يسقط الرئيس بشير و”بس”.كان الشعار ذكي سياسياً لأنه أغلق الباب أمام عددٍ من ردود الفعل الاستباقية التي صارت حكمة شائعة في بلدان عربية عدة: وماذا بعد أن يسقط؟ وما هو البديل؟ ومن هو الجاهز للحكم؟
يوسف بشير – كاتب عالمي كوني
أفاد مصدر مطّلع في إحدى دول الخليج أنّ الرئيس السودانيّ عمر البشير قد يتوجّه إلى إسرائيل “في أيّة لحظة”، مقلّداً ما فعله الرئيس المصريّ الراحل أنور السادات عام 1977.
محمد حسان – صحافي سوري
في عام 1980 تم اختيار نواف كشيخ لقبيلة البقارة، من بين سائر إخوانه خلفاً لأبيه راغب البشير، رغم صغر سنه وكان عمره آنذاك 26 عاماً. بعد 8 سنوات من توليه مشيخة قبيلة البقارة، دخل البشير مجلس الشعب السوري في دورته الممتدة بين عام 1988 وحتى عام 1992، وفي نهاية الدورة أصدر النظام السوري قراراً بمنعه من مغادرة الأراضي السورية…
لمياء الجيلي – صحافية سودانية
كنّ في صلب الحراك السوداني ضد حكم عمر البشير، لكن هل التغيير الذي يحدث الآن في السودان لمصلحة النساء؟ وهل مطالب النساء جزء من الأجندة المطروحة للتفاوض؟
مايا العمّار- صحافية لبنانية
ثلاثون عاماً مرّت، وما زال الرئيس السوداني عمر البشير يتبوّأ سدّة الرئاسة ليزيد الفقير فقراً والمهمّش تهميشاً. أكثر من ألفي عامٍ مرّت، وما زالت دماء ملكات أو “كنداكات” الحضارة الكوشيّة النوبيّة ساريةً في عروق “حفيداتهنّ”، ومن بينهنّ المتظاهِرة بلباسها الأبيض التي يصحّ القول إنّها غدت بغضون يومَين أيقونةَ الحراك السوداني الحالي
درج
الرئيس السوداني عمر البشير
عائشة البصري – إعلامية مغربية
لكل حراك أو انتفاضة أو ثورة مُحركها. فإن كان رفع سعر الخبز وغلاء المعيشة قد أشعلا حقاً فتيل الانتفاضة في السودان، فإن ما أبقى الشعلة حية هو إجماع جلّ الشعب على أنه حان وقت رحيل الجنرال عمر البشير وإخوانه. مطلب حاد يؤيده من يدرك بأن السودانيين ينتفضون ضد نظام ذي رأسين، عسكري وإسلاموي في الوقت نفسه .
يوسف بشير – كاتب عالمي كوني
علم “درج” أنّ الرئيس السودانيّ عمر البشير زار القاهرة سرّاً حيث قضى ليلة التقى خلالها الرئيس المصريّ عبد الفتّاح السيسي. ويبدو أنّ الأوّل جاء يطلب من الثاني نصائح تفيده في التغلّب على التظاهرات الشعبيّة المتواصلة منذ شهر
درج
الرئيس السوداني عمر البشير
يوسف بشير – كاتب عالمي كوني
قرّر الرئيس السودانيّ عمر البشير أن يمارس سياسة انفتاح على المع ارضة السياسيّة في البلد، فأطلق سراح المساجين السياسيّين جميعاً، وسمح بعودة كلّ المنفيّين واللاجئين في الخارج لأسباب سياسيّة.
وائل السواح- كاتب سوري
فاز الرئيس المصري عبد الفتّاح السيسي بولاية رئاسية جديدة. ولا أحسب أنها ستكون الأخيرة. الرئيس السيسي لا يريد أن يخرج عن قاعدة العسكريين العرب الذين يصلون إلى السلطة بانقلاب ويتشبثون في الحكم حتى مماتهم. هو يكرر مهزلة جمال عبد الناصر وصدام حسين وحافظ الأسد وولده بشار ومعمر القذافي وهواري بومدين وعمر البشير وسلفه جعفر النميري وعبد الكريم قاسم وحسني الزعيم وغيرهم كثير في عالم عربي حزين وجريح.
“درج”
من حسن حظ الانتفاضة اللبنانية أنها ما زالت على هامش انشغالات الإعلام العربي. قناة “الجزيرة” لم تتحول إلى قناة “الثورة” على نحو ما كانت هذه القناة في سوريا ومصر واليمن وغيرها، وقناة “العربية” ما زالت حذرة في تحويلها الانتفاضة إلى قصتها الرئيسية.
عبد القادر عثمان – كاتب وصحافي يمني
“ذات زيارة صحافية إلى صحراء ميدي (شمال اليمن) عقب معركة شهيرة قُتل فيها أكثر من 200 سوداني، شاهدتُ جثثاً متناثرة في تلك الصحراء المترامية. سألتُ عن بقايا الجثث المكومة على بعضها، فقيل إنها لمقاتلين سودانيين قُتلوا أثناء المعركة التي حدثت قبل يومين من الزيارة”.
خالد منصور- كاتب مصري
تفكر إثيوبيا منذ عقود في بناء سدود على أنهارها لتوليد الطاقة ولكنها لم تضع تصميمات نهائية، ولم توفر التمويل الضخم الضروري حتى عام 2010، ثم أعلنت عن بناء السد رسمياً في مارس 2011، بعد شهر واحد من سقوط حسني مبارك.
لمياء الجيلي – صحافية سودانية
للمرة الأولى في تاريخ السودان، تشهد وزارات سيادية وفي أعلى هرم الحكم دخول نساء وتسلّمهنّ القيادة.