شيخ الأزهر لم يتحدث عن الاحتفال برأس السنة الميلادية… هنا أبرز الأخبار المضللة

ديسمبر 31, 2021
تداول أشخاص تصريحاً منسوباً لشيخ الأزهر أحمد الطيّب قيل إنه انتقد فيه الاحتفال برأس السنة الميلادية واعتبره من أسباب "ضعف الأمّة"... ما مدى صحة هذا الخبر؟

على غرار معظم الحوادث التي تهزّ العالم، يثير انتشار فايروس “كورونا”، الذي أودى بحياة عشرات آلاف الأشخاص في العالم، موجة من الأخبار المغلوطة على مواقع التواصل الاجتماعي في جميع أنحاء العالم… هنا بعض الأخبار المضلّلة التي تحقّق فريق تقصّي صحة الأخبار في وكالة “فرانس برس” منها، مُبيناً خطأها أو عدم دقّتها.

هذه الصورة ليست لطفل فلسطيني…

عشرات آلاف المشاركات منذ سنوات حتى اليوم حصدتها صورة لطفلٍ مصابٍ يدّعي ناشروها أنّه ضحيّة هجومٍ إسرائيليّ. صحيح أن عشرات الأطفال الفلسطينيين على الأقلّ قتلوا في قصف إسرائيلي على غزّة في السنوات الماضية، إلا أنّ هذه الصورة تحديداً تظهر في الحقيقة طفلاً مصاباً بقصفٍ قوات النظام السوري على مدينة دوما في ريف دمشق، وقد وزّعتها وكالة “فرانس برس” في آب/أغسطس من العام 2014.

حمو بيكا سقط عن المسرح في دبي؟

ملايين المشاهدات حصدها فيديو يدّعي ناشروه أنّه يظهر سقوط مغنّي “المهرجانات” المصريّ حمو بيكا على المسرح في دبي. إلا أنّ الادعاء غير صحيح والفيديو يظهر في الحقيقة سقوط “دي جي” برازيليّ عام 2018.

شيخ الأزهر لم يتحدث عن الاحتفال برأس السنة الميلادية!

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي تصريحاً منسوباً لشيخ الأزهر أحمد الطيّب قيل إنه انتقد فيه الاحتفال برأس السنة الميلادية واعتبره من أسباب “ضعف الأمّة”. لكن أي تصريح علنّي على هذا النحو لم يصدر عن شيخ الأزهر، إضافة إلى أن هذه المقولة منتشرة على مواقع التواصل منذ سنوات قبل أن تظهر منسوبة له.

 

وكثيراً ما تظهر على مواقع التواصل منشورات منسوبة زوراً لشيخ الأزهر. وقد سبق أن حذّر متحدث باسم مشيخة الأزهر في اتصال مع وكالة “فرانس برس” من تصديق الأخبار والتصريحات المنسوبة لشيخ الأزهر على مواقع التواصل، ودعا إلى اعتماد التصريحات التي تُنشر على الصفحة الرسميّة حصراً.

يُنشر هذا التقرير بالتعاون مع فريق تقصّي الأخبار في وكالة “فرانس برس”، وللاطلاع على التقرير كاملاً زوروا الموقع هنا.

لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
هاني محمد – صحافي مصري
يعرف بكري كيف يحافظ على النجومية ويدعم أسطورته كرجل “مدافع عن الأخلاق والقيم المصرية”، فحين يجد شيئاً يهاجمه المصريون لأنه يمس قيمَهم، يقدم طلب إحاطة ويطلق تصريحات صاروخيه ويقود حملة منظمة للتحقيق فيه ومواجهته، باستخدام ما يملكه من صلاحيات.
Play Video
المحامية هالة عاهد، الناشطة آلاء الصديق، الإعلامية غادة عويس وغيرهن… نساء تعرّضت هواتفهن للتجسس باستخدام تقنية “بيغاسوس” الإسرائيلية، ويعشن اليوم حالة من القلق، لا سيما أن حكومات استبدادية تستخدم المعلومات الشخصية كسلاح للتهديد والابتزاز وتشويه سمعة المستهدفات.

3:08

Play Video
الجدل الذي خلقه فيلم “أصحاب ولا أعز” لم يُرافق أعمال درامية جريئة عُرضت من الخمسينات إلى التسعينات في السينما المصرية، وتناولت بشكل صريح قضايا مجتمعية كالمثلية الجنسية والخيانة الزوجية والعلاقات الجنسية، فما سرّ الهجوم على العمل الأخير؟ المخرج السينمائي روي ديب يُناقش

3:10

لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني