فيديو يوثّق لحظة هروب الرئيس الأفغاني من كابول؟ هنا أبرز الأخبار المضللة

أغسطس 20, 2021
بالتزامن مع فرار الرئيس أشرف غنيّ من أفغانستان تاركاً السلطة لحركة "طالبان"، نشرت مواقع إخباريّة مقطع فيديو قيل إنه يصوّر مغادرة غنيّ للعاصمة كابول. لكنّ المقطع منشور قبل شهر ويوثّق زيارة قام بها غنيّ إلى أوزبكستان.

على غرار معظم الحوادث التي تهزّ العالم، يثير انتشار فايروس “كورونا”، الذي أودى بحياة عشرات آلاف الأشخاص في العالم، موجة من الأخبار المغلوطة على مواقع التواصل الاجتماعي في جميع أنحاء العالم… هنا بعض الأخبار المضلّلة التي تحقّق فريق تقصّي صحة الأخبار في وكالة “فرانس برس” منها، مُبيناً خطأها أو عدم دقّتها.

فيديو لأفغاني متشبّث بجناح طائرة؟

بعد أن احتشد الآلاف في مطار كابول في محاولة للفرار من نظام “طالبان” في أفغانستان، تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو ادعى ناشروه أنه لأفغانيّ نجح في التشبّث بجناح طائرة والفرار من البلاد. إلا أنّ الادعاء خطأ، والمقطع مجرّد عمل فنيّ نفّذه مصمّم فيتنامي بواسطة برنامج “فوتوشوب”، وهو منشور في كانون الأول/ديسمبر 2020 على قناة مصمّم فيتناميّ في “يوتيوب”.

وفي هذا الفيديو يظهر المصمّم نفسه بوضعيات مختلفة على جناح الطائرة. وقد اقتطع المشهد وهو ممدّد لاستخدامه في سياق مضلّل على أنه لأفغانيّ فارّ من كابول.

هذا الفيديو لا يظهر نقل مريض لبناني من مستشفى إلى آخر بل هو محاكاة تمثيلية!

في وقت يشهد فيه لبنان أزمة محروقات متفاقمة تنعكس بشكل كبير على مستشفياته، تناقلت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو قيل إنه يصوّر نقل مريض سيراً على الأقدام، من مستشفى إلى آخر داخل بيروت بسبب نفاد مادّة البنزين من سيارات الإسعاف. قد يكون هذا المشهد قابلاً للتصديق في الواقع الذي يعيشه لبنان، إلا أن هذا الفيديو بالذات هو عبارة عن وقفة احتجاجية للتحذير مما قد يؤول إليه الوضع في حال عدم توفّر المحروقات.

وقال مصوّر لوكالة “فرانس برس” الذي كان متواجداً في المكان إن مجموعة من الأطباء والصيادلة نفّذوا هذه الوقفة الاحتجاجيّة للتنديد بالوضع الذي تعيشه المستشفيات مع انقطاع مادة المازوت وعدم القدرة على تصنيع الأدوية والمصل، وللتحذير من أنّ الأمن الصحي بات بخطر كبير. وتهدف هذه الوقفة الاحتجاجيّة، بحسب المشاركين فيها، إلى مناشدة المسؤولين لإيجاد حل لهذه الأزمة قبل وقوع كارثة صحيّة.

عناصر من “طالبان” يحتفلون بعد دخول كابول؟

يتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يدّعي ناشروه أنه يصوّر احتفالات لعناصر من حركة “طالبان” بدخول العاصمة الأفغانيّة كابول. إلا أن الادعاء خطأ  والفيديو ملتقط  قبل أشهر على أنه من حفل زفاف.

فلقد أظهر التفتيش عنه بعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة أنه منشور قبل أشهر على أنه لرقص عناصر من “طالبان” في حفل زفاف.

فيديو يوثّق لحظة هروب الرئيس الأفغاني؟

بالتزامن مع فرار الرئيس أشرف غنيّ من أفغانستان تاركاً السلطة عمليّاً لحركة طالبان، نشرت مواقع إخباريّة وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو قيل إنه يصوّر مغادرة غنيّ للعاصمة كابول. لكنّ المقطع منشور قبل شهر ويوثّق زيارة قام بها غنيّ إلى أوزبكستان.

إذ أظهر التفتيش عنه بعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة إلى أنه منشور قبل نحو شهر، في 15 تموز/يوليو، تحت عنوان “زيارة أشرف غني إلى أوزبكستان”.

يُنشر هذا التقرير بالتعاون مع فريق تقصّي الأخبار في وكالة “فرانس برس”، وللاطلاع على التقرير كاملاً زوروا الموقع هنا.

لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
مروة صعب – صحافية لبنانية
طويت صفحة الانتخابات النيابية وتمكنت قوى تغييرية من فرض حضورها برغم كل محاولات التضييق والتزوير والاستهداف.
Play Video
فراس حمدان هو محامٍ لبناني نشط بالساحات خلال انتفاضة 17 تشرين وكان ثمن نضاله كبيراً. شرطة مجلس النواب أصابت فراس برصاصة من سلاحٍ محرم دولياً اخترقت قلبه بإحدى التظاهرات، وعلى رغم أن شظاية الرصاصة بقيت في قلبه، إلا أن فراس تحدّى وترشّح على الإنتخابات، وربح. ليعود إلى الساحة نفسها ولكن هذه المرة كنائب!

4:38

Play Video
“رح ننتخب أي حدا ضد المُعرقلين…”، 21 شهراً مرّ على انفجار مرفأ بيروت وأكثر من 4 أشهر على تجميد التحقيق. السلطة اللبنانية تُحاول عرقلة التحقيقات وطمس الجريمة، بل وتخوض الانتخابات بوجوه مُتّهمة بانفجار 4 آب، لكن أهالي الضحايا يصرّون على ثباتهم: العدالة تأتي بالتغيير.

2:49

لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني