مونديال 2018 على “درج”

مايو 30, 2018
سيأخذنا يوسف بزي الى عالم كرة القدم من أوسع أبوابه. لن نتوقّف فقط عند تقنيات اللعب بل سيشمل تناولنا لها كل ما يحيط بها من جمال وشغف وصناعة. الخميس نباشر نشر قصص اللعبة وتواريخها الكثيرة.

سيأخذنا يوسف بزي الى عالم كرة القدم من أوسع أبوابه. لن نتوقّف فقط عند تقنيات اللعب بل سيشمل تناولنا لها كل ما يحيط بها من جمال وشغف وصناعة.

يقول مدرب ليفربول الراحل بيل شانكلي :” يعتقد البعض أن كرة القدم مسألة حياة أو موت، للأسف هذا يجعلني حزيناً…هي أكثر من هذا بكثير”.

هذا ما تعنيه كرة القدم لكثير من عشّاقها، ودرج قرر أن يخوض تجربة مع أحد هؤلاء العشاق بمناسبة الموسم المونديالي.

هو ليس لاعباً ولا مدرّباً، هو صحافي وشاعر لبناني وعاشق شغوف بهذه اللعبة. يتكلّم عنها بمعرفة خبير وبحماس عاشق ومزاج شاعر.

سيأخذنا يوسف بزي الى عالم كرة القدم من أوسع أبوابه. لن نتوقّف فقط عند تقنيات اللعب بل سيشمل تناولنا لها كل ما يحيط بها من جمال وشغف وصناعة.

سنحكي عن أثرها في المجتمعات، عن علاقتها بالسياسة، وعن تاريخها ومستقبلها وعن دورها المؤثر في مواجهة العنف والتمييز، وفي بث البهجة واللهو والتلاقي بين الشعوب.

 نتوجّه في درج، الى جمهور كرة القديم العريض الذي يشمل الهواة والمحترفين، المتابعين الدائمين والموسميين، لنبثّ متعة حقيقيّة تغني القراء والمشاهدين.

الخميس نباشر نشر قصص اللعبة وتواريخها الكثيرة، وفي أثناء المونديال سنكون صوتاً وصورة معلقين على كل مباراة، ومتوقعين ما سيعقبها، وصولاً إلى المباراة النهائية.

إقرأ أيضاً:

محمد صلاح يخرج من الملعب دامعاً…وخوف وقلق في مصر..

لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
جهاد بزّي – كاتب لبناني
مربَكٌ الثنائي. ليس من عادته أن تخسر حتى العصا، إذا ما نزلت في لائحته، على ما كان يتفاخر. ها هي العصي تتساقط واحدة تلو الأخرى، ولا تجد من يأسف عليها ولا من يواسيها، حتى لدى جمهوره نفسه.
Play Video
“رح ننتخب أي حدا ضد المُعرقلين…”، 21 شهراً مرّ على انفجار مرفأ بيروت وأكثر من 4 أشهر على تجميد التحقيق. السلطة اللبنانية تُحاول عرقلة التحقيقات وطمس الجريمة، بل وتخوض الانتخابات بوجوه مُتّهمة بانفجار 4 آب، لكن أهالي الضحايا يصرّون على ثباتهم: العدالة تأتي بالتغيير.

2:49

Play Video
في أواخر عام 2019، دفعت أزمة مالية البنوك اللبنانية إلى منع معظم المودعين من سحب أو تحويل الدولار الأميركي. لكن نجل حاكم البنك المركزي تمكن من نقل أكثر من 6.5 مليون دولار إلى الخارج، كما تظهر وثائق مسربة.

8:46

لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني