عن اب اسمه “داعش” وأم اسمها هبة

يوليو 2, 2019

الصدفة أدت بهبة الى نجاتها بعد ان ساعدها مصري و زوجته على الهروب من التنظيم …حالياَ تعيش في الخفاء. مع ابنتها و لا تزال لا تملك اوراقا ثبوتية. هنا قصة هبة وقصص عراقيات مع التنظيم ومع عشائرهن.

لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني

إقرأ أيضاً

No data was found
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني