صفقة القرن: مئة عام من الخيبات

“درج”
يناير 29, 2020
هنا أبرز محطات القضية الفلسطينية والصراع مع اسرائيل خلال مئة عام...

بعد مرور أكثر من عامين على اقتراح الرئيس الأميركي دونالد ترامب لأول مرة خطة لاستئناف عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية المتوقفة منذ فترة طويلة، كشف ترامب تفاصيل اقتراحه لحل صراع ممتد منذ عقود. 

الحل يشرّع واقعاً مجحفاً بحق الفلسطينيين، إذ يكرس القدس عاصمة لإسرائيل، ويشرّع المستوطنات في الضفة الغربية ولا يدعم استقلالية كاملة لغزة والضفة…

هنا أبرز محطات القضية الفلسطينية والصراع مع اسرائيل خلال مئة عام…

1917

بريطانيا تصدر “وعد بلفور” الذي يمنح فلسطين “وطناً قومياً” لليهود.

1917

القوات البريطانية تغزو فلسطين وتحتلها.

 1922

عصبة الأمم تعهد إلى بريطانيا كقوة إلزامية بتنفيذ بنود وعد بلفور.

 1947

الأمم المتحدة توصي بتقسيم فلسطين إلى دولتين يهودية وعربية، مما يؤدي إلى تصاعد العنف إثر رفض العرب القرار.

1948

إعلان دولة إسرائيل. ما دعا الدول العربية إلى تحريك جيوشها… فنتج عنه 700 ألف لاجئ فلسطيني.  

1967

إسرائيل تحتل القدس الشرقية والضفة الغربية وقطاع غزة والجولان السوري وصحراء سينا المصرية.

 1987 – 1993

الانتفاضة الفلسطينية الأولى تنطلق ضد الاحتلال الإسرائيلي.

1993

الإسرائيليون والفلسطينيون يوقعون اتفاق أوسلو للسلام.

2000 – 2005

الانتفاضة الفلسطينية الثانية.

2014

انهيار الجولة الأخيرة من محادثات السلام الإسرائيلية الفلسطينية، واتساع الهوة بين الجانبين.

2017

ترامب يعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

2020

ترامب يعلن رسمياً عن صفقة القرن.

صفقة القرن: هل يفوّت الفلسطينيون “الفرصة الأخيرة”؟ 

إقرأ أيضاً

خالد منصور- كاتب مصري
الجديد في مصر ليس انتشار أغاني المهرجانات التي ترتبط بإيقاعات متكررة ومزج إلكتروني للأصوات وغياب الألحان المعتادة، الجديد هو شعور نخب ومؤسسات معينة بأن هذه الأغاني تمثل تهديداً ما يجب إيقافه.
إيلي عبدو – صحافي سوري
حلب التي عادت إلى السجن الأسدي، وتسابق المعارضون على لوم أهلها المحتفلين، بدت متأرجحة بين إدانة ومكابرة، الأولى ترميها بالخيانة لقبولها نظام الاستعباد من جديد، والثانية تمدها بالأعذار محيلة سلوك المحتفلين إلى نفي تمثيلهم المدينة.
أحمد الأحمد – صحافي سوري
منذ مقتل مجموعة جنود أتراك في داخل سوريا، جراء قصف النظام السوري ريف محافظة إدلب، يستمر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بإطلاق تصريحاتٍ يتوعّد بها النظام السوري بالرد العنيف.
خالد المصري – صحافي مصري
بدأت الدولة توجه الإنتاج وفقاً لإرادة السيسي، فقد أنتجت في سنوات لاحقة عدداً من الأعمال التي تطهر صورة رجال الشرطة، والجيش أيضاً، التي لوثتها الأعمال الفنية خلال السنوات الأخيرة.
محمد خلف – صحافي عراقي
هدف أردوغان الاستراتيجي الحقيقي ليس مواجهة روسيا، بل تطويق أوروبا وابتزازها. وكعادة أردوغان ها هو يستعمل أسلوب الابتزاز والتهديد بخاصة في ما يتعلق بمسألة الهجرة والإرهاب كورقة ضغط على دول أوروبا لمساندته في تحقيق أطماعه الإقليمية.
عليا ابراهيم – صحافية وكاتبة لبنانية
لم أقل لرائدة يومها كم فهمت صفعتها الأولى.لم أقل لها يومها ولا بعد ذلك كم أحببتها لأنها صالحتني مع قضية عادلة كنت اتخذت قراراً ضمنياً بتجاهلها بعدما كانت مناصرتها قدراً أكثر مما كانت خياراً.
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني