السودان وإسرائيل: ما ثمن التطبيع؟

الانتقادات المنهالة من سودانيين وعرب مستنكرين معتادة، ولكنها أقل حدة، بينما الدعم والتأييد لم يعودا خجولين ولا يقتصران على أفراد معدودين.