“أين ذهبت شادية”؟ : قصة أخرى عن المكان المسيحي الغائب في مصر

أخبرتني شادية أيضاً عن حزنها من الاضطهاد الذي يتعرض له المسيحيون في المنيا، والذي يتسبب في الهجوم على كنائسهم وحرق جمعياتهم في أحيان كثيرة.
ربما كانت تلك الأحداث من أهم الأسباب التي أتت بشادية إلى القاهرة، وتحديداً إلى شبرا حيث تنضبط مظاهر الاضطهاد إلى حد ما مقارنة بالأرياف.