fbpx

هنا القصة الثالثة

ترجمة- SheFinds

ترجمة- SheFinds

مقالات الكاتب

أطعمة عليك المباشرة بتناولها عام 2019

لقد حل علينا عام 2019 رسمياً، وهذا يعني أن الوقت حان لتبدأ استعادة لياقتك البدنية.

يقول الخبراء إن مفتاح فقدانك الوزن مرتبط بنظامك الغذائي، ويشجّعون على استهلاك الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على سعرات حرارية منخفضة والكثير من العناصر الغذائية التي تعزّز عملية التمثيل الغذائي. في الواقع، هناك الكثير من الخيارات للأطعمة الخالية من السعرات الحرارية التي يمكنك الاستمتاع بها والتي ستساعدك على بدء فقدان وزنك.

إليك أربعة عناصر يوصي خبراء اللياقة البدنية بإدراجها ضمن نظامك الغذائي:

الكرفس

تقول ريبيكا بلاكي، وهي أخصائية تغذية مسجّلة في The Vitamin Shoppe لـ SheFinds: “يحتوي الكرفس على القليل من السعرات الحرارية، ولكن لا يخلو منها تماماً. حتى إن البعض يناقش كيف أن الطاقة المستخدمة في مضغ ساق الكرفس وهضمه، ستحرق السعرات الحرارية القليلة التي يحتوي عليها”. وتضيف: “يحتوي الكرفس على نسبة جيدة من الماء، الذي يحافظ على ترطيب مناسب لجسمك ويمده بالكثير من العناصر الغذائية بما في ذلك فيتامين ك، وحمض الفوليك والبوتاسيوم وفيتامين سي”.

النعناع

وفقاً لميغان وير أخصائي التغذية المسجل، “فإن النعناع أحد أكثر الأطعمة التي تحتوي على مضادات الأكسدة”. إذ يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات، ويعتبر رائعاً في إدارة مستويات السكر المرتبطة بزيادة الوزن. كل ما عليك القيام به هو إضافة غصن أو غصنين من النعناع في وصفات العصير التي تحضرها لتستفيد من فوائد تنشيط الأيض!

الهليون أو السكوم

قال مدرب المشاهير نات باردونيت، الذي عمل مع نجوم مثل هالي بيري، لـ Shape: “أنصح بتناول الهليون، فهو مليء بالألياف والماء ما يساعد على تقليل الانتفاخ”.

الشاي الأخضر

الشاي الأخضر في حد ذاته، ليس ضمن الأطعمة الخالية من السعرات الحرارية، لكنه غني بالمغذيات التي ستساعدك على إنقاص الوزن. تقول بلاكي: “الشاي الأخضر ليس خالياً من السعرات الحرارية فحسب، بل يحتوي أيضاً على مركب عضوي يسمى EGCG والذي يعمل كمضاد قوي للأكسدة ويمكن أن يساعد في زيادة حرق الدهون. يساعد محتوى الثيانين الطبيعي على استقرار محتوى مادة الكافيين ليكون بذلك مصدراً هادئاً للطاقة”.

هذا المقال مترجم عن موقع shefinds.com ولقراءة المقال الأصلي زوروا الرابط التالي

إقرأ أيضاً:
ما هي الأطعمة الغنيّة بالبروتين التي يجب تناولها يومياً؟
كيف يؤثر نمط شخصيتك على خياراتك الغذائية؟

إقرأ أيضاً